الصفحة الرئيسية
بحث مخصص
ألحان | ترانيم | كتب | تأملات | كنسيات | مجلات | مقالات | برامج
قالوا عن المسيح | اسئلة
الكتاب المقدس | دليل المواقع | كنوز التسبيح
أخبار مسيحية | ستالايت | أقوال الأباء | مواهب | إكليريكية | الخدمة | فيديو | قديسين
June 25, 2017
أخبر صديقك عن مسيحى إجعل مسيحى صفحتك الرئيسية صفحة مسيحى الرئيسية
المكتبة القبطية > مقالات

مقالات روحية متنوعة

إبحث فى المواضيع المنشورة

الحب الناضج - مجلة أغصان

قالت قطعة الجليد وقد مسها أول شعاع من أشعة الشمس فى مستهل الربيع: "أنا أحب".   وأنا أذوب..   وليس فى الإمكان أن أحب وأوجد معا! فإنه لابد من الإختيار بين أمرين :  - وجود بدون حب، وهذا هو الشتاء القارس الفظيع.  أو حب بدون وجود ذلك هو الموت فى مطلع الربيع.


<< إقرأ المزيد

تمرد قورح وداثان وأبيرام وعقابهم - دير الأنبا مقار

كانت الأمور قد هدأت نسبياً بعد غضب الرب على تمرُّد بني إسرائيل ورفضهم دخول أرض الموعد بسبب المذمة التي أشاعها الجواسيس العشرة على تلك الأرض، وحُكْم الرب على الجيل القديم بالتيه في البرية أربعين سنة؛ فقد أراد الرب أن يؤكِّد أنه لن يحرم أولادهم من دخول الأرض بعد فناء الجيل القديم، إذ أوصاهم بما يجب أن يقدِّموه من تقدمات مع ذبائحهم وأول عجينهم عند وصولهم إلى أرض مسكنهم. وكانت هذه الوصايا من الرب لهم بمثابة تجديدٍ للرجاء وإنعاش للأمل في تحقيق ما وعدهم الرب به وعدم رفضه لهم إلى المنتهى.


<< إقرأ المزيد

شريعة البقرة الحمراء - دير الأنبا مقار

مقدمــة:بعد أن أبرز الوحي دور الكهنوت في الرعاية وفي خدمة خيمة الاجتماع وحراسة الأقداس، وحقوقهم إزاء هذه المسئوليات التي تخصَّصوا لها ولم يأخذوا بسببها نصيباً في أرض الميعاد، حسب قول الرب لهارون رئيس الكهنة: «لا تنال نصيباً في أرضهم، ولا يكون لك قِسْمٌ في وسطهم. أنا قسمك ونصيبك في وسط بني إسرائيل» (عد 18: 20)؛ فقد أعطاهم مقابل تركهم لنصيبهم في الأرض عُشر كل شيء من ثمار الأرض وباكوراتها، مع جميع أقداس بني إسرائيل التي يُقدِّمونها للرب.


<< إقرأ المزيد

التمسك بإسم يسوع المسيح للقمص أرمانيوس حبشي البراموسي

ا- قال اخ للا ب مقاريوس يا ابى اني خائف من اجل خطاياى  و  قال لة الاب  تقوى وتمسك برجاء الحياة والرحمة التى  لا حد لها وهى اسم ربنا يسوع المسيح


<< إقرأ المزيد

الرؤية المسيحية للجسد - د/نصحي عبد الشهيد

ا ـ من جهة خلق الإنسان فى البداية:
أ ـ خُلِقَ الإنسان على صورة الله ليس فى النفس فقط بل فى الإنسان كله، وصورة الله فى الإنسان ليست منحصرة فى عنصر معين من المركب الإنسانى بل هى تشمل طبيعة الإنسان كلها، فالجسد والنفس كلاهما خُلقا معًا على صورة الله. يقول القديس إيرينيوس: [الإنسان كله لا قسمًا منه خُلِق على صورة الله بيدى الله أى بالابن والروح القدس]


<< إقرأ المزيد

التكنولوجيا والتعليم الكنسي - للأنبا مرقس أسقف شبرا

المعروف ان التكنولوجيا هي وسيلة اتصال بين طرفين  –أحدهما يرسل و الآخر يستقبل الأول لديه الوسيلة التي يرسل بها و الثاني له الوسيلة التي يستقبل بها الأول لديه الأسلوب و الطريقة التي يرسل بها و الثاني لديه الأسلوب و الطريقة التي يستقبل بها


<< إقرأ المزيد

المحبة لا تطلب ما لنفسها لمثلث الرحمات نيافة الأنبا مكاري

المقصود بها: (أ لا تحب نفسك علي حساب غيرك و لا علي حساب ربنا . بل حب لغيرك ما تحبه لنفسك ) ,أو حسب الوصية "أحب قريبك كنفسك " (مت 19:19 )فالمحبة مستعدة أن تتنازل عن مالها     في سبيل محبتها للآخرين و إذا كان الأمر لا يتسع أن أرضي نفسي و في نفس الوقت أرضي الآخرين , هنا المحبة تتنازل و لا ترضي نفسها بل ترضي الآخرين ..لأن المحبة لا تطلب ما لنفسها


<< إقرأ المزيد

رأس السنة لنيافة الأنبا ديميتريوس

اليوم يا أحبائي نحتفل برأس السنة الميلادية كحدث هام جداً في تاريخ البشرية . العالم كله يحتفل به احتفال كنسي . من ترتيب ربنا إن يأتي عيد رأس السنة مع عيد نياحة داود النبي ( 1 يناير – 23 كيهك ) في السنوات البسيطة وزمان قبل التعديل الجريجوري كانت رأس السنة الميلادية توافق 6 طوبة عيد نياحة القديس باسيليوس الكبير واضع القداس الباسيلي . وإلي اليوم لأن الغرب غيروا التقويم وعملوا زحزحة في أعيادهم . يبقي العيد عندهم اليوم مع عيد القديس باسيليوس الكبير . يعني التركيز علي حياة الصلاة والتوبة . داود النبي له علاقة بميلاد السيد المسيح إذ نعتبره أب للمسيح بالجسد لأن من نسله أتت العذراء . ومن الناحية الروحية يعطينا درساً في التوبة .


<< إقرأ المزيد

القاب السيدة العذراء

1- من حيث سكنى الله في العذراء في التجسد، تسميها الكنيسة بــ "السماء الثانيه" و تشبهها بخيمة الاجتماع أو قبة موسى
2-من حيث سكنى الله فيها تسميها الكنيسة "مدينة الله" أو صهيون كما قيل في المزمور :
"صهيون الأم تقول أن إنساناً وإنساناً صار فيها وهو العلي الذي أسسها إلى الأبد"
"أعمال مجيدة قد قيلت عنك يا مدينة الله" (مز 87)


<< إقرأ المزيد

الأبوة الروحية أبونا القمص/ ميخائيل إبراهيم

الأبوة الروحية 
 أبونا القمص/ ميخائيل إبراهيم

   ليست اسماً أو وظيفة أو صناعة وإنما أبوة حب وبذل وعطاء.. أبوة آلام ودموع وسهر، فى رأفة، فى قدوة فاضلة.
أدعوكم الآن للتعرف على معانى الأبوة الروحية بأصالتها وعمقها متجسدة فى شخص قديس معاصر من القرن العشرين هو


<< إقرأ المزيد

أول ثمار الروح القدس لأبونا بيشوي كامل

 مقدمة
"وأما ثمر الروح فهو محبة، فرح، سلام، طول أناة، لطف، صلاح، إيمان، وداعة، تعفف" (غل 5: 22
الروح القدس أيها الحبيب هو روح الله الساكن في الإنسان. وهذه هي عطيّة العهد الجديد إذ قد صرنا "هياكل الله وروح الله ساكن فينا" (1 كو 6: 19). وبهذا انتزع منا روح الظلمة الذي يعمل في أبناء المعصية... وقد كانت البشريّة قديمًا تئن تحت نير الإنسان العتيق ولهذا يصرخ داود المرنم قائلاً: " قلبًا نقيًا اخلق فيَّ يا الله وروحًا مستقيمًا جدده في أحشائي" (مز 50: 10). وهذا في الواقع إحساس بالاحتياج إلي التجديد بحلول الله في الإنسان لكي يُغيِّر الطبيعة المائتة ويخلق فيها حياة أبديّة...
وبسكنى روح الله في الإنسان أعطانا أن نكون شركاء الطبيعة الإلهيّة هاربين من الفساد الذي في العالم (2 بط 4) وأصبح لنا أمور مُذخَّرة وعطايا لا ينطق بها من محبة الله وفرح بالله وسلام داخلي عميق نتيجة للشركة معه.


<< إقرأ المزيد

القيامة قوة وفرح ورجاء لصاحب النيافة الحبر الجليل/الأنبا تادرس

إن يوم القيامة هو اليوم المفرح فى تاريخ البشرية، فلولا القيامة ما كانت هناك مسيحية،فالقيامة ليست مجرد عيد بل حياة..... ولقد أعطي الله للبشرية بقيامتةعطايا و مفاهيم عديدة:


<< إقرأ المزيد

القيامة حياة يومية للمتنيح القمص بيشوى كامل

+ القيامة حياة واختبار يومى نذوقه فى كل مرة نقترب من الصليب ونحمله بفرح.


<< إقرأ المزيد

الخليقة الجديدة"كلمات المسيح على الصليب"

يقول معلمنا بولس فى رسالته ( 2 كو 5 : 14-17)" لأن محبة المسيح تحصرنا إذ نحن نحسب هذا أنه وإن كان واحد مات لأجل الجميع فالجميع إذن ماتوا وهو مات لأجل الجميع كى يعيش الأحياء فيما بعد لا لأنفسهم بل للذى مات لأجلهم وقام . إذن نحن من الأن لا نعرف أحد حسب الجسد وان كنا قد عرفنا المسيح حسب الجسد لكن الأن لا نعرفه بعد إذن أن كان أحد فى المسيح فهو خليقة جديدة الأشياء العتيقة قد مضت هوذا الكل قد صار جديداً .... نعمة الله الأب معنا "


<< إقرأ المزيد

إلهي عطشت إليك نفسي للقديس أغسطينوس

كما أن قطعان الوعل تندفع نحو جداول المياه العذبة لتروي ظمأها... هكذا نفسي متعطشة اليك يا إلهي لتطفئ لهيب أشواقها.


<< إقرأ المزيد

تأليف وتسليم الألحان في الكنيسة القبطية

يقول المؤرخ المشهور "يوسابيوس القيصري" نقلاً عن العلامة المؤرخ اليهودى "فيلو" المعاصر للرسل: "وهكذا لا يقضون وقتهم في تأملات فحسب، بل أيضاً يؤلفون الأغاني والترانيم لله بكل أنواع الأوزان والألحان ويقسمونها بطبيعة الحال إلى مقاييس مختلفة".

<< إقرأ المزيد

تجسد الكلمة ... الرد على أسئلة هامة في موضوع التجسد

هذا الموضوع يتخذ عدة جوانب للرؤية إلى فكرة التجسد ويرد على أسئلة هامة بعدة طرق وآراء مختلفة.
- الموضوع موجود بآخر الصفحة
- فايل Power Point مساحته 386 كيلو بايت
- لن يستغرق دقيقة ولكنه يحتوي على الكثير من المعلومات الهامة...


<< إقرأ المزيد

كيف نتعامل مع الضيقة ؟ للقس ميخائيل عطية

كيف نتعامل مع الضيقة ؟
الضيقة هى شركة حب فى آلام وصليب الرب يسوع، لذلك قال القديس الأنبا بولا: "من يهرب من الضيقة يهرب من الله". وللتعامل معها هناك خمسة مفاتيح:


<< إقرأ المزيد

إتصل بموقع مسيحى | من نحن | سياسة موقع مسيحى
Copyright © 2008 Masi7i.com. All rights reserved.
Site Designed By Egygo.net, Managed by M3webz.com forWeb Design Egypt