الصفحة الرئيسية
بحث مخصص
ألحان | ترانيم | كتب | تأملات | كنسيات | مجلات | مقالات | برامج
قالوا عن المسيح | اسئلة
الكتاب المقدس | دليل المواقع | كنوز التسبيح
أخبار مسيحية | ستالايت | أقوال الأباء | مواهب | إكليريكية | الخدمة | فيديو | قديسين
May 25, 2017
أخبر صديقك عن مسيحى إجعل مسيحى صفحتك الرئيسية صفحة مسيحى الرئيسية
المكتبة القبطية > مقالات > مقالات لنيافة الانبا بيشوى

مقالات لنيافة الانبا بيشوى

شكر خاص من  إدارة موقع مسيحى دوت كوم لحضرة صاحب النيافة النبا بيشوى مطران كرسى دمياط و كفر الشيخ و دير القديسة دميانة و سكرتير المجمع المقدس على سماحه لنا بنشر مقالاته وأبحاثه وكتبه و تشجيعه لنا وصلاته من أجل هذه الخدمة

إبحث فى المواضيع المنشورة

عقيدة الكفارة والفداء - إعلان محبة الله وعدله على الصليب

مقدمة:
يقول المزمور "الرحمة والحق تلاقيا. البر والسلام تلاثما. الحق من الأرض أشرق والبر من السماء إطلّع" (مز85: 10-11). فكما أن الصليب هو إعلان عن محبة الله حسب قول السيد المسيح "هكذا أحب الله العالم حتى بذل إبنه الوحيد لكى لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية" (يو3: 16)، فإن الصليب أيضاً إعلان عن قداسة الله الكاملة وعن عدالته المطلقة. كما هو مكتوب "بدون سفك دم لا تحصل مغفرة" (عب9: 22).


<< إقرأ المزيد

بساطة تعاليم السيد المسيح

قال السيد المسيح "الكلام الذى أكلمكم به هو روح وحياة" (يو6: 63). فبالرغم من سمو تعاليم السيد المسيح، وبالرغم من أنه هو الله الكلمة الذي تجسد لكى يخلِّصنا ويفدينا، إلا أنه قد استخدم وسائل بسيطة فى شرح الحقائق الكبيرة التى يريدها الله للإنسان.


<< إقرأ المزيد

تأملات فى مزمور إلى متى يا رب تنسانى المزامير مدرسة الصلاة

الجميل  فى مزامير معلمنا داود النبى أنها تعبّر عن حياة الإنسان الروحية بصورة صادقة.. بل الجميل بالأكثر أن هذه الكلمات لم تأتِ بمشيئة إنسان، ولكن تكلّم بها داود النبى مسوقاً بالروح القدس، أى أن هذه الكلمات يُكلّم بها الإنسان الله، وقد أعطاها الله للإنسان ليكلّمه بها


<< إقرأ المزيد

لماذا الصليب بالذات؟

لماذا اختار السيد المسيح أن يموت مصلوباً؟
لماذا لم يمت السيد المسيح  بالحرق ؟
لماذا لم يمت بالغرق ؟
لماذا لم يمت بطعنة الحربة ؟
لماذا لم يمت بالخنق أو بالشنق ؟
لماذا لم يمت مذبوحاً بالسيف ؟


<< إقرأ المزيد

تقديم


رتبت عناية الرب أن أقوم بإعداد هذا الكتاب بالاشتراك مع الصديق العزيز الدكتور جوزيف موريس فلتس السكرتير المساعد المشارك فى اللجنة المشتركة للحوار الأرثوذكسى الرسمى التى شرفنى قداسة البابا شنودة الثالث بتمثيل كنيستنا فيها، واختار الدكتور جوزيف لعضوية هذه اللجنة مع جناب القمص تادرس يعقوب وجناب القس الدكتور شنودة ماهر. فكانت لنا لقاءات كثيرة ودراسات وجهادات عديدة حول طبيعة السيد المسيح وحول المجامع التى عقدت لهذا الغرض.


<< إقرأ المزيد

فلسَي الأرملة

 إنها قصة عجيبة حدثت فى وجود الرب يسوع فى الهيكل: "جاءت أرملة فقيرة وألقت فلسين قيمتهما ربع. فدعا تلاميذه وقال لهم: الحق أقول لكم: إن هذه الأرملة الفقيرة قد ألقت أكثر من جميع الذين ألقوا فى الخزانة. لأن الجميع من فضلتهم ألقوا، وأما هذه فمن أعوازها ألقت كل ما عندها، كل معيشتها" (مر12 42- 44)
والأسئلة التى قد تتبادر إلى الذهن عند قراءة هذه الواقعة المؤثرة هى كما يلى


<< إقرأ المزيد

ابن الإنسان

استخدم السيد المسيح كثيراً هذا اللقب فى الحديث عن نفسه لكى يؤكّد حقيقة تجسده وتأنسه. فكما أنه هو ابن الله المولود من الآب قبل كل الدهور، هكذا فإنه هو هو نفسه ابن الإنسان الذى ولد من العذراء مريم فى ملء الزمان، إذ اتخذ منها ناسوتاً كاملاً بفعل الروح القدس


<< إقرأ المزيد

تأليه الإنسان وتفسير عبارة القديس بطرس الرسول "شركاء الطبيعة الإلهية"2(بط 1: 4)0

قال السيد المسيح: "أنا هو القيامة والحياة" (يو11: 25)، فما معنى هذه الكلمات الإلهية؟
إن الحياة الأبدية هى فى المسيح؛ الخلاص من الخطية الأصلية، وصلب الإنسان العتيق هو فى المعمودية التى نتحد فيها مع المسيح بشبه موته، لكى نصير أيضاً بقيامته (انظر رو6)0
مغفرة الخطايا الفعلية هو بدم المسيح فى سر المعمودية ومن بعدها فى سرى


<< إقرأ المزيد

ظهورات لمريم المجدلية بعد القيامة

 كما شرح لنا قداسة البابا شنودة الثالث أطال الرب حياته، فإن مريم المجدلية قد زارت القبر خمس مرات فى فجر أحد القيامة
وقد استغرقت أحداث هذه الزيارات -وبأكثر تحديد الزيارات الأربعة الأولى- الفترة ما بين ظهور أول ضوء فى الفجر "إذ طلعت الشمس" (مر16: 2)، وتلاشى آخر بقايا ظلمة الليل "والظلام باق" (يو20: 1). وهى مدة لا تقل عن نصف ساعة فى المعتاد يومياً


<< إقرأ المزيد

هل تناول يهوذا؟

تكلمنا فى المقال السابق عن واجب الأب الكاهن فى أن يكون حريصاً فى مناولة القربان المقدس. وأشرنا إلى يهوذا الإسخريوطى وكيف أنه خرج من العلية بعد الإحتفال بفصح العهد القديم وقبل أن يقيم السيد المسيح سر العشاء الربانى. الأمر الذى أكّده مراراً قداسة البابا شنودة الثالث. أطال الرب حياته


<< إقرأ المزيد

لأنى منه وهو أرسلنى

لأنى منه وهو أرسلنى
تكلم السيد المسيح فى حوار مع اليهود وأورد ذلك القديس يوحنا الإنجيلى كما يلى: "نادى يسوع وهو يعلّم فى الهيكل قائلاً: تعرفوننى وتعرفون من أين أنا، ومن نفسى لم آت، بل الذى أرسلنى هو حق، الذى أنتم لستم تعرفونه. أنا أعرفه لأنى منه وهو أرسلنى" (يو7: 28، 29)0


<< إقرأ المزيد

دخول أعضاء مسيحى

Username

Password

Click here to register.

أخى الحبيب أنت غير مشترك فى مسيحى دوت كوم ،لكى تتمكن من النشر على موقع مسيحى إضغط هنا إشترك الآن

كيف تساعد فى خدمة مسيحى دوت كوم؟

Users Online People Online:
Total of Users Online Total: 116

 
إتصل بموقع مسيحى | من نحن | سياسة موقع مسيحى
Copyright © 2008 Masi7i.com. All rights reserved.
Site Designed By Egygo.net, Managed by M3webz.com forWeb Design Egypt